نصائح طبية

فوائد واهمية الجوافة للأطفال

تذكر أن تقدم الجوافة للأطفال ، لما لها من فوائد عديدة للأطفال. الجوافة نبات استوائي ذو مذاق حلو وله شعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم. كما أن لها تاريخ طويل في الاستخدام الطبي والصحي. تتمتع الجوافة بمظهر جميل ورائحة استوائية مما يجعلها من الثمار التي يحبها الجميع. وتحتوي الجوافة على العديد من المركبات النشطة والمغذيات الدقيقة التي تعمل على تحسين صحة الجسم ، ولذلك تفكر الأم كثيرًا في إدخالها لطفلها في مرحلة إدخال الأطعمة الصلبة ، لأنها تتمتع بطعم حلو ويفضل الطفل تناولها. هو – هي.

القيمة الغذائية في الجوافة للأطفال

الجوافة غنية بالعديد من المغذيات الدقيقة الأساسية مثل الفيتامينات A و B و C و E وحمض الفوليك والأحماض الأمينية والألياف الغذائية. كما تحتوي الجوافة على معادن مثل المغنيسيوم والفوسفور والحديد والمنغنيز والبوتاسيوم والنحاس ، في ظل وجود بعض المركبات النشطة بيولوجيا والتي لها عدد من الآثار الصحية الإيجابية.

في أي عمر يمكن للطفل أن يبدأ أكل الجوافة؟

يمكن لطفلك البدء في تناول الجوافة ابتداء من الشهر السادس من العمر ، لأن هذا العمر يعتبر آمناً للطفل ، لأنه في هذه المرحلة يبدأ بتناول الأطعمة الأخرى مثل الأرز والبطاطس والأطعمة الأولية الأخرى للطفل. عند إعطاء الجوافة لطفل ، يجب أن تقدم له جوافة مطحونة بدون بذور لتسهيل أكله.

فوائد الجوافة للأطفال

كما ذكرنا فإن الجوافة غنية بالعناصر الغذائية والمعادن والفيتامينات التي توفر العديد من الفوائد الصحية للأطفال ، ومنها:

1- مفيد لصحة الجهاز الهضمي

أظهرت بعض الأبحاث المنشورة في المجلة البريطانية للتغذية أن الألياف الغذائية والمركبات الفينولية الموجودة في الجوافة يمكن أن تعزز صحة الأمعاء والجهاز الهضمي للطفل. تساعد ألياف الجوافة أيضًا في الحفاظ على حركة الأمعاء الصحية ومنع الإمساك عند الطفل ، كما أنها تحتوي على كمية كبيرة من الماء للمساعدة على الهضم وترطيب الجسم.

2- يساعد في نمو البكتيريا المعوية المفيدة

تحتوي الجوافة على ألياف غذائية مضادة للأكسدة تظهر قدرة كبيرة على دعم البكتيريا المعوية. وتعمل هذه البكتيريا المفيدة على الحفاظ على صحة الأمعاء وتحسين عملية الامتصاص الجيد للعناصر الغذائية ، وبالتالي تحقيق أقصى فائدة ممكنة للطفل من الطعام الذي يأكله.

3- يقوي صحة جهاز المناعة

هذه الفاكهة الاستوائية الجميلة مليئة بكميات كبيرة من فيتامين C والمركبات النشطة بيولوجيًا الأخرى مثل الكاروتينات ، وكلاهما فعال في تعزيز صحة جهاز المناعة بسبب آثارهما المضادة للأكسدة. يعتبر تقوية جهاز المناعة لدى الطفل من أولويات الوالدين من أجل الحفاظ على صحة الطفل وتقليل احتمالية الإصابة بالأمراض والعدوى.

4- يدعم صحة العين

تمد الجوافة جسم الطفل بكميات لا تحتوي على أي كاروتينات مما يساعد في اتباع نظام غذائي منتظم لدعم صحة العين وتحسين الرؤية للأطفال. تعتبر الجوافة مصدرًا ممتازًا للكاروتينات التي تساعد في الحفاظ على الرؤية ومنع تلف العين على المدى الطويل.

5- يساعد في نمو الدماغ

تحتوي الجوافة على كميات جيدة من فيتامين أ الذي يساعد في النمو الصحي لدماغ الطفل. بالإضافة إلى أنه يحتوي على مغذيات دقيقة أخرى مهمة مثل الفيتامينات B1 ، B3 ، B6 ، والتي تعتبر مفيدة أيضًا في نمو الدماغ.

6- يحمي الأعصاب ويمنع الأمراض العصبية

تحتوي الجوافة على أحد الكاروتينات التي تسمى الليكوبين ، والتي تحمي الأعصاب بشكل فعال وتمنع الأمراض العصبية المختلفة التي يمكن أن تصيب طفلك. يوجد اللايكوبين في الجوافة بكميات جيدة ، لذا فإن إدخاله في نظام طفلك الغذائي سيساعد في تجنب بعض الأمراض التي تؤثر على الجهاز العصبي.

7- تحسين الصحة العامة للطفل

تحتوي الجوافة على بعض الخصائص المضادة للفيروسات والمضادة للالتهابات ، لذلك فهي فعالة في تسكين الألم وعلاج الالتهابات والالتهابات الفيروسية التي يمكن أن تصيب طفلك. كما أنه غني بالبوليفينول الذي يلعب دورًا كبيرًا في الحفاظ على صحة بشرة الطفل.

فوائد الجوافة للأطفال

كيف تقدمين الجوافة لطفلك لأول مرة؟

تمامًا مثل الفواكه والخضروات الأخرى ، يجب هرس الأطعمة الصلبة لطفلك في بداية حياته. قطعي الجوافة إلى شرائح وضعيها في الماء المغلي بعد تقشيرها. وبمجرد أن يلين ، اهرسها جيدًا. من الأفضل إزالة البذور من الجوافة قبل العجن. يمكنك تقديم ملعقة صغيرة من الجوافة ثم ملاحظة ما إذا كان هناك أي علامات لحساسية الجوافة.

إذا ظهرت على طفلك أي علامات للحساسية (قيء أو إسهال أو حكة أو طفح جلدي) ، يمكنك إعطاء طفلك ملعقة صغيرة مرتين في اليوم. فقط اغسلي الجوافة جيدًا قبل إعطائها لطفلك واستخدمي دائمًا الجوافة الطازجة والناضجة.

احتياطات قبل تقديم الجوافة للأطفال

  • – لا تعطوا الجوافة بعد تقطيعها للطفل ، فيجب سحقها تماما حتى يتمكن طفلكم من تناولها.
  • يمكن لطفلك أن يأخذ ملعقة أو ملعقتين كبيرتين في اليوم ، وبعد ذلك يمكنك زيادة الكمية تدريجياً كلما تقدمت في العمر.
  • اتبع دائمًا قاعدة الأيام الثلاثة في بداية كل طعام جديد لطفلك ، حيث سيساعدك ذلك على تحديد ما إذا كانت الجوافة مناسبة لطفلك أم لا.
  • إذا ظهرت على طفلك أعراض الحساسية أو علامات عدم الراحة ، فتوقف عن إعطاء الطفل الجوافة واستشر طبيبك على الفور.

تعتبر الجوافة من الثمار ذات الرائحة والمذاق المميزين ، كما أنها تقدم العديد من الفوائد الصحية الرائعة لما تحتويه من مغذيات دقيقة يحتاجها طفلك في بداية حياته لينمو بصحة جيدة.

السابق
فوائد صابون القرفة للشعر .. للبشرة .. للجسم
التالي
علاج الم المفاصل بالزيوت العطرية ١٠ أنواع للتخلص من التهاب و آلام المفاصل

اترك تعليقاً