نصائح طبية

فوائد البليلة في شهر رمضان 13 فائدة للبليلة لصحة الصائم

هل تعلم أن علينا الاستفادة من فوائد البليلة للسحور في رمضان وتناولها بانتظام؟ تعتبر الوجبة الجافة في شهر رمضان المبارك من أهم الوجبات التي يجب على كل مسلم أن يحرص على تناولها وعدم تفويتها. قال في الحديث: “السحور إن في السحور نعمة”. آمن رسول الله صلى الله عليه وسلم. هناك العديد من الخيارات لتناول وجبة جافة ، ولكن عليك اختيار الأطعمة التي تزيد من الشعور بالشبع والغنية بالعناصر الغذائية الهامة ، ومن هذه الأطعمة البليلة لفوائد صحية مذهلة للجسم ، وفي هذا المقال سنشرح فوائد أكل بليلة في رمضان.

مزايا السحرة في رمضان:

  • – إمداد الجسم بالطاقة اللازمة لأداء المهام والأنشطة اليومية أثناء الصيام.
  • الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.
  • الحفاظ على مستوى السكر في الدم الطبيعي.
  • يدعم صحة الجهاز الهضمي.
  • الحماية من الصداع أثناء الصيام.
  • إمداد الجسم بالعناصر الغذائية الضرورية أثناء الصيام.
  • يقي الصائم من الشعور بالعطش والجوع أثناء الصيام.

ما هو الليل

البليلة من الأطعمة المصرية الشهيرة ، وهي عبارة عن حبة قمح مطبوخة في الحليب ، والتي تتميز بطعم مميز وفوائد صحية متعددة للصحة والجسم.

يستخدم بليلة

1- زيادة الشعور بالشبع والشبع أثناء الصيام:

تحتوي البليلة على نسب عالية من الألياف الغذائية والبروتينات التي تزيد من الشعور بالشبع وتقلل من الشهية ، مما يحمي الصائم من الشعور بالجوع خلال ساعات الصيام الطويلة.

2- المحافظة على مستوى السكر في الدم أثناء الصيام:

تتميز بليلة بانخفاض مؤشر نسبة السكر في الدم وبالتالي لا ترفع مستويات السكر في الدم بسرعة بعد الوجبة مباشرة ، لذلك يعتبر طبق البليلة المصري من أفضل الأطعمة المناسبة لوجبة السحور لمرضى السكر.

3- منع الحبس أثناء الصيام:

تساعد الألياف الغذائية في البيلة على زيادة وتنظيم إفراغ الأمعاء ، مما يمنع الإمساك أثناء الصيام.

4- الوقاية من عسر الهضم أثناء الصيام:

تساعد الألياف الغذائية الموجودة في البيلة على تنظيم عملية الهضم وتمنع عسر الهضم الشائع أثناء الصيام.

5- زيادة القدرة على الإدراك والتركيز:

قد يعاني بعض الأشخاص من قلة التركيز والوعي أثناء الصيام ، لذلك يجب اختيار وجبة سحور غنية بالعناصر التي تعمل على تحسين الذاكرة وزيادة القدرة على الإدراك والتركيز ، والأطعمة الليلية التي تحافظ على صحة الدماغ وتحمي من الخرف. ومرض الزهايمر.

6- عدم زيادة الوزن في رمضان:

تساهم الألياف الغذائية الموجودة في البليلة في زيادة الشعور بالشبع ، مما يقلل من الرغبة في تناول الطعام ، وبالتالي يساعد في الحفاظ على الوزن خلال شهر رمضان المبارك.

7- إمداد الجسم بالطاقة:

البليلة غنية بالمعادن والفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم أثناء الصيام ، وهي من الأطعمة التي تمد الجسم بأكبر قدر من الطاقة ، مما يقلل من الشعور بالتعب والإرهاق أثناء الصيام.

8- الوقاية من فقر الدم والأنيميا:

بليلة غنية بالحديد ، وهو معدن ضروري لإنتاج الهيموجلوبين وخلايا الدم الحمراء الصحية ، وبالتالي منع فقر الدم وفقر الدم ، لذلك ينصح أولئك الذين يعانون من فقر الدم وفقر الدم بتناول طبق من البليلة كوجبة جافة لتحسين قدرة الهيموجلوبين على نقل الأكسجين. والدم في جميع أنحاء الجسم مما يقلل من الشعور بالضعف والدوخة أثناء الصيام.

9- إمداد الجسم بالبروتينات الضرورية:

يزود بليلة الجسم بالبروتينات اللازمة لبناء العضلات وتحفيز النمو ، كما يحافظ على كتلة العضلات.

10- المحافظة على صحة القلب:

تساعد البليلة في التحكم في مستويات الكوليسترول في الدم بالإضافة إلى كونها غنية بالبوتاسيوم الذي يساعد في الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية وحمايتها ، وبالتالي فإن البليلة غذاء مفيد لمرضى القلب وارتفاع الكوليسترول.

يستخدم بليلة

 

11- رفع كفاءة جهاز المناعة:

تحتوي البليلة على مغذيات تزيد من قوة جهاز المناعة وتحمي الجسم من الأمراض.

12- زيادة قوة وصحة العظام والأسنان:

يعتبر الحليب من المكونات الرئيسية لبليلة ، حيث يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم اللازم لزيادة صحة الأسنان وقوتها ، والحماية من التآكل والوقاية من هشاشة العظام.

13. تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان:

البليلة غنية بمضادات الأكسدة التي تساعد في محاربة الجذور الحرة وحماية الخلايا من التلف ، مما يساعد على تقليل مخاطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان.

14- التعامل مع السموم الزائدة في الجسم:

تحتوي البليلة على الحديد والزنك والفوسفور التي تطهر الجسم وتخلصه من السموم ، مما يزيد من صحة الجسم ومناعته.

طريقة تحضير بليلة:

مكونات :

  • كوب ونصف قمح مفروم
  • لتر من الحليب
  • السكر
  • ملعقة شاي من الفانيلا
  • كريم
  • المكسرات والفواكه المجففة (اختياري)

طريقة التحضير:

  • نقع القمح في الماء طوال الليل
  • نصفي القمح وضعيه في قدر حتى يغطى بالماء وضعيه على النار حتى ينضج تماما ويمتص الماء المغلي.
  • يُضاف الحليب والفانيليا إلى القمح ويُطهى على نار خفيفة مع التحريك باستمرار.
  • رشي المكسرات وأضيفي الفاكهة المجففة أو جوز الهند إلى أطباق البليلة (حسب الرغبة)

بمجرد أن نتعرف على الفوائد الصحية لتناول السحورة بشكل عام وتناول البليلة كسحورة بشكل خاص ، لا تتردد في تناول طبق البليلة على السحورة للتمتع بصحة جيدة دون تعب أو إرهاق خلال شهر الصيام. رمضان.

السابق
فوائد شرب الحليب في السحور في شهر رمضان
التالي
علاج عصبية الاطفال الزائدة .. من أهم النصائح التي تؤدي لعدم لجوء الطفل إلى العصبية

اترك تعليقاً