نصائح طبية

علاج النقرس عبر بذور الكرفس

كيف تعالج النقرس بالكرفس؟ النقرس هو حالة التهابية تنتج عن تراكم حمض البوليك في المفاصل والأنسجة. يلعب النظام الغذائي البشري دورًا مهمًا في العديد من حالات الالتهاب ، بما في ذلك النقرس ، لأن بعض الأطعمة يمكن أن تقلل من مستوى حمض البوليك في الدم وبالتالي تمنع ترسبه في المفاصل ، ويعتبر الكرفس من العلاجات الطبيعية الفعالة لمرض النقرس وبصفة خاصة بذور الكرفس ، لأن بذور الكرفس تحتوي على مركبات لها فوائد صحية في علاج النقرس. سنشرح في هذه المقالة الفوائد والجرعات والآثار الجانبية لاستخدام بذور الكرفس لعلاج النقرس.

علاج النقرس ببذور الكرفس

كيف يعمل الكرفس في مكافحة النقرس:

يحتوي الكرفس على العديد من المركبات النباتية المفيدة التي توجد بشكل أساسي في بذور النبات. تشمل هذه المركبات ما يلي:

  • لوتولين
  • 3- ن-بيوتيل فثاليد
  • بيتا سيلينيوم

تمنع هذه المركبات الالتهاب وتنظم إنتاج حمض البوليك في الجسم ، مما يقلل من نوبات النقرس.

أظهرت بعض الأبحاث أن مركب اللوتولين الموجود في بذور الكرفس يقلل من إنتاج أكسيد النيتريك من حمض البوليك ، والذي يمكن أن يمنع الالتهابات التي يسببها النقرس لأن المستويات العالية من مركب أكسيد النيتريك في الجسم تؤدي إلى زيادة الإجهاد التأكسدي والالتهابات. داخل الجسم.

بالإضافة إلى ذلك ، فإن اللوتولين هو مادة الفلافونويد التي تقلل من إنتاج حمض البوليك ، ويمكن أن يثبط اللوتولين أكسيد الزانثين ، وهو إنزيم ينتج عن منتج ثانوي لحمض البوليك ، لذا فإن انخفاض مستويات حمض اليوريك مع اللوتولين يمكن أن يقلل من حدوث نوبات النقرس.

تحتوي بذور الكرفس على مركب آخر يسمى 3-n-butylphthalide وهذا المركب له خصائص مضادة للالتهابات التي يسببها النقرس ويقلل أيضًا من الأكسدة في الخلايا ، مما يساعد على تقليل الالتهاب المرتبط بالنقرس.

تحتوي بذور الكرفس على مركب آخر ، وهو بيتا سيلينين ، والذي له خصائص طبيعية مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات ، مما يساعد على تقليل الالتهاب المرتبط بالنقرس.

تحتوي بذور الكرفس أيضًا على مركبات أخرى لها خصائص طبيعية مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات ، وهذه الخصائص تساعد في تقليل الالتهاب في حالات النقرس.

طرق تناول بذور الكرفس لعلاج النقرس:

أظهرت الأبحاث والدراسات الحديثة أن الجرعات المثالية من بذور الكرفس لعلاج النقرس هي كما يلي:

  • تقليل نشاط حمض اليوريك في الدم ومضادات الأكسدة: 5 جرام لكل كيلو جرام
  • انخفاض مستويات حمض اليوريك: 1000 مجم / كجم خلال أسبوعين
  • تثبيط أوكسيديز الزانثين: 100 ميكروغرام لكل مليلتر

قد تختلف الجرعات الموصى بها بين المكملات الغذائية ، وهذه بعض التوصيات المتعلقة بمكملات بذور الكرفس ، والتي قد تكون مفيدة في علاج النقرس ، ولكن قبل تناول أي نوع من المكملات الغذائية ، استشر طبيبك أولاً.

  • مستخلص بذور الكرفس الطبيعي: يحتوي على 75 مجم من بذور الكرفس و 63.75 مجم من مركب 3Nb. الجرعة الموصى بها هي كبسولة واحدة مرتين في اليوم.
  • بذور الكرفس سولاراي (505 مجم بذور الكرفس) الجرعة الموصى بها هي كبسولتان يوميا.
  • بذور الكرفس سوانسون (500 مجم): تحتوي كل كبسولة على 500 مجم من بذور الكرفس ، والجرعة الموصى بها هي ثلاث كبسولات يوميًا.
  • يمكنك أيضًا تضمين الكرفس في نظامك الغذائي اليومي لتقليل نوبات النقرس وتقليل شدتها. تعتبر سيقان الكرفس وعصير الكرفس من الأطعمة الصحية لعلاج النقرس ، لكنها لا تحتوي على بذور وزيت الكرفس ، لذلك من الأفضل تضمين بذور الكرفس في نظامك الغذائي الروتيني لعلاج النقرس.
  • يمكنك إضافة بذور الكرفس كتوابل إلى الأطعمة المفضلة لديك ، مثل السلطات واليخنات.
  • تحتوي سيقان الكرفس على كميات كبيرة من الألياف الغذائية ، وقد أظهرت بعض الأبحاث أن زيادة الألياف الغذائية يمكن أن تقلل من النوبات ونوبات النقرس.

الآثار الجانبية لبذور الكرفس:

يمكنك استخدام بذور الكرفس بأمان في الطهي ، لكن تناول جرعات كبيرة من مستخلصات بذور الكرفس ومكملات الكرفس يمكن أن يسبب مخاطر وآثارًا جانبية لدى بعض الأشخاص.

أثبتت الدراسات والأبحاث أن بذور الكرفس يمكن أن تكون خطرة على النساء الحوامل لأنها يمكن أن تسبب الإجهاض إذا تم تناولها بجرعات عالية ، لذلك من الأفضل تجنب مستخلصات ومكملات بذور الكرفس إذا كنت حاملاً أو تخطط للحمل في المستقبل القريب.

يمكن أن تسبب بذور الكرفس ردود فعل تحسسية لدى بعض الناس.

ولكن قبل البدء في تناول مكملات بذور الكرفس يجب استشارة الطبيب لتحديد ما إذا كانت مناسبة لك أم لا وتحديد الجرعة المناسبة لك ، وإذا كان لديك أي آثار جانبية سلبية فعليك التوقف عن تناولها فورًا واستشارة الطبيب. • على الفور لتجنب المضاعفات الخطيرة.

السابق
علاج فطريات الأظافر بالزيوت الأساسية مثل زيت الشال و الزعتر و اللافندر
التالي
علاج الإسهال فوراً عبر دواء ستربتوكين (streptoquin)

اترك تعليقاً