ادوية

استخدام آلام الدورة الشهرية أسباب حدوثها وطرق التغلب عليها وتخفيفها .. جرعات و دواعي استعمال العلاج


الغرض الأساسي من ويكي طب هو رفع مستوى الوعي حول الآثار الجانبية للأدوية ولا نوصي باستخدام أي من هذه الأدوية أو التوصية بها ما لم يصفها طبيب مختص.

تحدث الدورة الشهرية عندما تتساقط بطانة الرحم كل شهر نتيجة عدم إخصاب البويضة ، فتخرج بطانة الرحم عبر المهبل من خلال فتحة صغيرة في عنق الرحم خارج الجسم. شدة الألم من امرأة إلى أخرى ، وأحيانًا تكون هناك بعض المواقف التي يجب فيها استشارة طبيب مختص.

آلام الدورة الشهرية:

آلام الدورة الشهرية هي حالة من “عسر الطمث” وتظهر على شكل ألم في أسفل البطن وفي بعض الحالات يمكن أن تمتد إلى الظهر أو أعلى الفخذين ، وتكون شديدة بشكل خاص قبل أيام قليلة من بدء الدورة الشهرية وفي بدايتها. ومع ذلك ، فإن هذه الآلام ليست أعراضًا خطيرة وتنتهي في معظم الحالات بمجرد أن تتعرض المرأة لأول ولادة طبيعية لها وفي نسبة صغيرة من النساء ترتبط ببعض الحالات المرضية على سبيل المثال. : “الأورام الليفية الرحمية.”

أسباب آلام الدورة الشهرية:

يمكننا القول أنه لا يوجد سبب محدد يسبب هذه الآلام ، ولكن هناك بعض النساء اللاتي يعانين أكثر من غيرهن من هذا النوع من الألم المصاحب للدورة الشهرية ومنهن: فتيات تحت سن العشرين ، مدخنات ، مدخنات ، غير منتظمات. الحيض وغيرها من الشروط.

يسبب هرمون “البروستاغلاندين” تقلصات في عضلات الرحم وهو مسؤول عن:
تُخرج بطانة الرحم من الجسم ، وتسبب هذه الانقباضات الألم والالتهابات.

هناك بعض الحالات الطبية التي تسبب أيضًا آلام الدورة الشهرية ، مثل:

الانتباذ البطاني الرحمي: وهي حالة طبية ناجمة عن نمو بطانة الرحم في أجزاء أخرى من الجسم.
توجد في الغالب في قناة فالوب أو المبايض أو الأنسجة المبطنة للحوض.

الأورام الليفية الرحمية: هذه أورام غير سرطانية ، لكنها قد تكون مرهقة.
يسبب الدورة الشهرية غير طبيعية أو آلام الدورة الشهرية المؤلمة في الرحم.

تضيق عنق الرحم: وهي حالة نادرة تحدث عندما يضيق عنق الرحم.
يؤدي هذا إلى تباطؤ تدفق الدم أثناء الدورة الشهرية ، مما يزيد من الضغط داخل الرحم ويسبب الألم.

علاج آلام الدورة الشهرية:

من المهم تدفئة الجسم وإبقائه دافئًا طوال الدورة الشهرية ، وخاصة في منطقة البطن.

قد تساعد القرفة أو المريمية ، ولكل منها خصائص مضادة للالتهابات ومسكنات.

ومن أهم هذه التمارين تمارين المشي والاسترخاء ، حيث أن ممارسة بعض الرياضات تساعد في تخفيف الألم.

تدليك منطقة البطن بالطرق التقليدية لتخفيف الألم ، مثل التدليك بحركات دائرية ، ويمكن استخدام زيوت معينة مثل “زيت اللافندر والنعناع” لتليين العضلات وتسكين الألم.

يمكن استخدام بعض مسكنات الألم أو الأدوية المضادة للالتهابات إذا لزم الأمر.

تناول بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامينات مثل B1 و B6 و E وأوميغا 3 والكالسيوم والمغنيسيوم ، كما يمكنك تقليل كمية الملح والكافيين والسكر لمنع الانتفاخ.

يمكنك الاستلقاء برفع قدميك أو ثني ركبتيك.

يمكن استخدام الحرارة لتخفيف الألم ، على سبيل المثال باستخدام “زجاجة من الماء الساخن” أو “ضمادات دافئة” أو باستخدام حمام دافئ للاسترخاء وتمديد العضلات.

السابق
استخدام شرائط قياس السكر بالدم كيفية عملها والعوامل المؤثرة على دقتها .. جرعات و دواعي استعمال العلاج
التالي
استخدام الفرق بين المسكنات الموضعية والحبوب وما الأفضل بينهما؟ .. جرعات و دواعي استعمال العلاج

اترك تعليقاً